فعالياتنا
                      

اداره منتديات احساسي والرومنسية .. ترحب بجميع الاعضاء ارجو ان يطيب لكم البقاء والاستمتاع بمواضيع المنتدى كل الشكر لكم كلمة الإدارة

تلوح في سماء منتديات احساسي والرومنسيه دوما نجوم براقة لايخفت بريقها ابدا نترقب إضاءتها بقلوب ولهانه ونسعد بلمعانها في سمائنا كل الاوقات لهم منا كل الشكر والتقدير كلمة الإدارة

مسابقة كروت الشحن
جرب ادخال آخر 4 ارقام من كرت الشحن فقد تفوز به إذا كانت الارقام صحيحة

عدد مرات النقر : 838
عدد  مرات الظهور : 18,122,907 
عدد مرات النقر : 621
عدد  مرات الظهور : 17,241,926

عدد مرات النقر : 399
عدد  مرات الظهور : 15,780,834 
عدد مرات النقر : 1,310
عدد  مرات الظهور : 24,775,769 
عدد مرات النقر : 761
عدد  مرات الظهور : 23,424,093 
عدد مرات النقر : 732
عدد  مرات الظهور : 22,798,364

عدد مرات النقر : 804
عدد  مرات الظهور : 22,798,153 
عدد مرات النقر : 818
عدد  مرات الظهور : 18,960,071 
عدد مرات النقر : 599
عدد  مرات الظهور : 18,741,846 
عدد مرات النقر : 595
عدد  مرات الظهور : 18,123,220

عدد مرات النقر : 924
عدد  مرات الظهور : 24,775,778 
عدد مرات النقر : 315
عدد  مرات الظهور : 23,424,093

عدد مرات النقر : 350
عدد  مرات الظهور : 18,122,8519 
عدد مرات النقر : 229
عدد  مرات الظهور : 15,780,9593

عدد مرات النقر : 367
عدد  مرات الظهور : 18,123,2147 
عدد مرات النقر : 345
عدد  مرات الظهور : 17,241,9141 
عدد مرات النقر : 239
عدد  مرات الظهور : 15,780,9732 
عدد مرات النقر : 262
عدد  مرات الظهور : 15,780,8374

عدد مرات النقر : 249
عدد  مرات الظهور : 15,700,2436 
عدد مرات النقر : 224
عدد  مرات الظهور : 15,700,2257

الإهداءات



الاسلاميات وقفة مع النفس الحائره هذه البوابة خاصة بكل مايتعلق بالثقافة الاسلامية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 04-14-2019, 05:07 PM

سلوان غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 1390
 تاريخ التسجيل : Apr 2019
 فترة الأقامة : 99 يوم
 أخر زيارة : 06-07-2019 (11:40 PM)
 المشاركات : 335 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : سلوان is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي
رايق
افتراضي موقف الإسلام من الآثار




موقف الإسلام من الآثار


في مقالٍ سابق تعرَّضت للكلام عن الآثار وأهميَّتها من وجهة نظَر أوَّل مَن أنشأ لها علمًا مستقلاًّ ودراسات من الغربيين، وكيف أنَّهم اتَّخذوا التَّنقيب عن الآثار ذريعةً للنَّيل من الإسلام والمسلمين بالطرُق الخفيَّة الملْتوية، بالإضافة إلى العمَل على زعْزعة عقيدة المسلم تجاه الثَّوابت الشَّرعية كالولاء والبراء، فضلاً عن التشكيك في التَّاريخ الإسلامي.



وقد أشرت في ذيْل المقال السَّابق إلى أنَّني بصدد تسطير مقال يفصح عن موقف الإسلام من قضيَّة الآثار، ويسفر عن موقف القُرآن الكريم والسنَّة النبويَّة من الموقف الشَّرعي من إضغط هُنا للتسّجيل


l,rt hgYsghl lk hgNehv





رد مع اقتباس
قديم 04-14-2019, 05:09 PM   #2



الصورة الرمزية سلوان
سلوان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1390
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 06-07-2019 (11:40 PM)
 المشاركات : 335 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
مزاجي
رايق
افتراضي



ب- الأحكام الفقهية:

1- توْصيف الآثار فقهيًّا:

تندرج الآثار تحت ما يسمَّى "الركاز" في الفقْه الإسلامي، وبالنَّظر في تعْريفات العُلماء يتَّضح ذلك، ويتبيَّن ذلك من خلال ما يلي من أقوال العلماء:

قال الإمام الحجاوي الحنبلي في "الإقناع":

"ما وجد من دفْن الجاهلية، أو مَن تقدَّم من كفَّار في الجملة، في دار إسلام أو عهد أو دار حرب، وقدر عليه وحْده، أو بِجماعة لا منعة لهم، فإن لم يقدر عليْه في دار الحرْب إلاَّ بجماعة لهم منعة، فغنيمة، عليْه أو على بعضِه علامة كفر فقطْ، فإن كان عليه أو على بعضه علامة المسلمين، أو لم تكن عليْه علامة كالأواني والحلي والسبائك - فهو لقطة"؛ (1 - 269).



وقال الإمام الشافعي في "الأم":

"دَفنُ الجَاهِليَّة: ما وُجِدَ في غَيْرِ مِلْكٍ لأحَدٍ في الأرْضِ التي من أحْيَاهَا كانت له من بِلادِ الإسْلام، ومِن أرْضِ الموَاتِ، وكَذَلِكَ هذا في الأرْضِ من بِلادِ الحَرْب، ومِن بِلادِ الصُّلْحِ، إلاَّ أنْ يَكُونُوا صَالَحُوا على مِلْكِ مَواتِها"؛ (2 - 44).



وقال في "شرح فتح القدير" لابن الهمام الحنفي:

"المعدن من العدن، وهو الإقامة، ومنه يقال: عدَن بالمكان إذا أقام به، ومنْه جنَّات عدْن، ومركز كلِّ شيء معدنُه؛ عن أهل اللغة، فأصْل المعدن: المكان بقيْد الاستقرار فيه، ثمَّ اشتهر في نفس الأجزاء المستقرَّة الَّتي ركبها الله -تعالى- في الأرض يوم خلق الأرْض حتَّى صار الانتِقال من اللَّفظ إليه ابتِداء بلا قرينة، والكنز للمثبت فيها من الأموال بفعل الإنسان، والركاز يعمُّهما؛ لأنَّه من الركز مرادًا به المركوز، أعم من كوْن راكِزه الخالق أو المخلوق، فكان حقيقة فيهما مشتركًا معنويًّا، وليس خاصًّا بالدَّفين"؛ (2 - 233).



فالنَّاظر في هذه التَّعريفات، مع الأخْذ في الاعتبار أنَّ الآثار منها ما هو إسلامي ومنها ما هو غير إسلامي، وأنَّه قد يوجد الرِّكاز في أرض إسلاميَّة أو غير إسلاميَّة، وقد يوجد في أرض مأْهولة أو أرْض مهجورة، ولكلٍّ من هذه الأحْوال أحكام مختلِفة، ذكرَها الفقهاء في مظانِّها من أبْواب الفِقْه عند الكلام على أحكام الزَّكاة، فالنَّاظر يُدْرِك أنَّ الآثار من الرِّكاز.



2- حكم دراسة علم الآثار:

إنَّ الأشياء مردُّ حِلِّها وحُرمتها إلى الله -تعالى- ورسوله، وما أشار إليْه القُرآن الكريم والسنَّة النَّبويَّة، وهما اللَّذان يدلاَّن على المصالح المعتَبَرة شرعًا، وسبق الإشارة إلى الأغْراض الَّتي سيقت لها قصص الغابرين وكيفيَّة الاستِفادة من أحوالهم، لا على سبيل الحصر، والنَّاظِر في الواقع العملي لعلْم الآثار يراه لا يَحتوي على فائدةٍ مرجوَّة شرعًا؛ لأنَّ علم الآثار يعْتني بكلِّ شيء حول حياة السَّابقين إلاَّ الموعظة والعبرة المقصودة شرعًا، بالإضافة إلى تَعْظيمه مَن لم يأمر الشَّرع بتعظيمه من الأشخاص والجمادات، ولا يستطيع المرْءُ أن يتَّخذه وسيلةً لنُصْرة الدِّين كالعلوم الإنسانيَّة الأخرى، كالطِّبِّ والهندسة والكيمياء والجيولوجيا، وغير ذلك من العلوم التي لها نفع عظيم على المسلمين وغير المسلمين، وكذلك فهو علم يستنفد قوى الإنسان الفكريَّة والماديَّة من أجل لا شيء محقَّق معلوم، سوى نظريَّات فرضها الغرب الكافر المؤسِّس الأوَّل لعلم الآثار، كما سبق الإشارة إلى ذلك في مقال سابق.

وعلى ذلك؛ فأقل أحْوال دراسة هذا العلم الكراهة، ما لَم تكن الدِّراسة لآثار الكفَّار، وإلاَّ فيحْرم، والعلم عند الله - تعالى.+



3- حكم الاتِّجار في الآثار والمشاركة في الأعمال المتعلّقة بذلك:

الآثار على نوعَين:

إمَّا محرَّم لم تقرّه الشَّريعة كالأصنام والصُّلْبان، وما لا فائدة فيه، ويكون سفهًا، وما كان من خصائص الكفَّار ولم يُمكن تحويله كالحجارة دون الذَّهب والفضَّة، وإمَّا مباح.

فالأوَّل جاء فيه هذه الفتاوى:

(1) الفتوى رقم (21064) اللَّجنة الدَّائمة:

س: مضمونه: استِنكار بعض الغيورين ما يُصْرَف من الأموال الطَّائلة في شراء ما يسمُّونه المخلَّفات الأثرية لبعض الأشخاص المشاهير أو المعظَّمين، من ملابس ومقتنيات كان يقتنيها أو يستعملها ذلك الشهير أو المعظَّم في حياته، ويدفعون في مقابل الحصول على ذلك مبالغ طائلة قد تصل إلى الملايِين.

ج: لا شكَّ أنَّ هذا عمل محرَّم من وجوه:

الوجه الأوَّل: أنَّ هذا العمل نوع من الوثنيَّة؛ لأنَّه قد يفضي إلى الشِّرْك، والتبرُّك بتلك الآثار، والتعلُّق بأصحابها من دون الله - عزَّ وجلَّ - وما وقع الشِّرْك في الأمم السَّابِقة إلا بسبب تعْظيم آثار عظمائهم وصالحيهم، كما حصل لقوْمِ نوح وغيرهم.



الوجْه الثَّاني: أنَّ بذْل الأموال في الحصول على تلك الآثار هو من أعْظم الإسْراف والتَّبذير اللَّذين حرَّمهما الله في محْكَم كتابه؛ كما قال -تعالى-: ? وَلَا تُبَذِّرْ تَبْذِيرًا * إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُوا إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُورًا ? [الإسراء: 26، 27]،
وقال -تعالى-: ? وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ? [الأعراف: 31].



الوجه الثالث: أنَّه قد جاء الشَّرع المطهَّر بوجوب الحَجْر على السُّفَهاء والمبذِّرين لِمَنعهم من ذلك؛ قال -تعالى-: ? وَلَا تُؤْتُوا السُّفَهَاءَ أَمْوَالَكُمُ الَّتِي جَعَلَ اللَّهُ لَكُمْ قِيَامًا ? [النساء: 5].



فالواجب على ولاة الأمور - وفَّقهم الله - وضْع حدٍّ لمثل هذا التصرُّف الشائن، والتَّوجيه بصَرْف هذه المبالغ في سبيل الله - عزَّ وجلَّ - من كفالة الأيْتام، وإطْعام الفقراء والمساكين، وسدِّ عوز المعوزين، وتَمويل المشاريع الخيريَّة العامَّة، وفَّق الله الجميع لما يحب ويرضى.



وبالله التَّوفيق، وصلَّى الله على نبيِّنا محمَّد وآلِه وصحْبِه وسلَّم.



(2) الفتوى رقم (19557) اللَّجنة الدَّائمة:

الحمد لله وحده، والصَّلاة والسَّلام على مَن لا نبيَّ بعده، وبعد:

فقدِ اطَّلعت اللَّجنة الدَّائمة للبحوث العلميَّة والإفتاء، على ما ورد إلى سماحة المفتي العام، من فضيلة مدير عام فرْع وزارة الشؤون الإسلاميَّة والأوْقاف والدَّعوة والإرشاد بمنطقة المدينة المنورة، بخطابه رقم (1034 /2123) وتاريخ 27 /2 / 1418 هـ، والمحال إلى اللَّجنة من الأمانة العامَّة لهيئة كبار العلماء، برقم (1195) وتاريخ 20 /2 / 1418هـ، وقد سأل المستفتي سؤالاً، هذا نصُّه:

ما حكم عمل مجسَّمات للهدايا الدِّعائية لمادَّة الخزف من الآثار والمساجد؟

وبعد دراسة اللَّجنة للاستفتاء أجابتْ بما يلي:

لا يَجوز للمؤسَّسة المذْكورة ولا لغيرها عمَل مجسَّمات للهدايا الدِّعائية وغيرها من الآثار والمساجد؛ لما في ذلك من الفِتْنة، ونشْر البدْعة، وفتح الذَّرائع إلى الشِّرْك والوثنيَّة؛ ولهذا فلا يجوز الإذْن للمؤسَّسة المذْكورة ولا لغيرها، بتصْميم شيءٍ من ذلك على مجسَّمات هدايا ولا غيرها.

وبالله التوفيق، وصلَّى الله على نبيِّنا محمَّد وآله وصحبه وسلَّم.



(3) الفتوى رقم (15641)

س: إنَّني أقوم بتلوين أوْراق البردي التي تتضمَّن موضوعات فرعونيَّة قديمة، في مجالات الحياة المختلفة، ويضطرُّني عملي إلى تلوين الرموز للأشخاص الذين يظهرون في أحد النَّماذج الورقيَّة، وهم يؤدُّون طقوس العبادة والتَّعظيم لأحد الآلهة الفرعونيَّة القديمة، الَّذي كان يمثِّل عندهم إله الأرض، وآخر يمثِّل إله السَّماء، ومن ثمَّ أرْجو سرعة إفتائي في هذا الموضوع، علمًا بأنِّي مسؤولٌ عن تلوينه فقطْ، ولا علاقة لي بطبْعِه أو تسويقِه، وأجهل أهمِّيَّته لدى مشتريه من السيَّاح وغيرهم.

ج: لا يجوز هذا العمل المذْكور؛ لأنَّه إظهار للشِّرْك والكفر، وتعاوُن على الإثم والعدوان، والواجب طمْس هذه الوثنيَّة وعدم إظهارها، وعدم التعاون مَعَ مَن يقوم بطبعها أو تسويقها؛ لأن ذلك من التَّعاون على الإثم والعدوان الذي نَهى الله عنْه بقوله - سبحانه -: ? وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ? [المائدة: 2]، ويجب عليْك ترْك هذه المهنة والتَّوبة إلى الله ممَّا سبق، وطلب الرِّزْق بغيرها؛ ? وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا * وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ ? [الطلاق: 2، 3]
وبالله التوفيق، وصلَّى الله على نبيِّنا محمَّد وآلِه وصحْبِه وسلَّم.



وأمَّا الثَّاني المباح، ففيه هذه الفتاوى:

فيقال فيه: "لا حرجَ على المسلم في البحث والتَّنقيب عن أموال الكفَّار الذين كانوا قبل الإسلام، أو أمتعتهم في أرْض مملوكة له، أو ليست مملوكة لأحد، ومَن عثَر على شيء من ذلك - ممَّا يباح اقتناؤه وبيعه - فيجب عليه أن يُخرج خمسه، ويصرفه في مصارف الزَّكاة، وما بقي بعد إخراج الخمس فهو ملك له يتصرَّف فيه بما أحبَّ من البيع أو التِّجارة أو القنية، ولا عبرة بقانون يَمنع من ذلك، والأصْل في ذلك عموم قولِه -صلى الله عليه وسلم- في الحديث المتَّفق عليه: ((وفي الركاز الخمس))، والشَّاهد من الحديث هو: أنَّ الشَّارع أوْجب على واجد الرِّكاز - أموال الكفَّار الذين كانوا قبل الإسلام - أن يُخْرِج خمسَه ويستبقي أربعة أخماسِه، وهذا يستلزم الإذْن فيه، وما دام قد أذِن فيه فلا حرج في استخراجه وتملُّكه.



ولكن ينبغي النَّظر والموازنة بين المخاطِر والمفاسد المترتِّبة على مخالفة هذا القانون، من مُصادرة الأرض والبيت، والتَّعرُّض للسجن والعقوبة، وبين المصالح المترتِّبة على القيام باستِخْراج تلك الأموال والمتاجرة فيها وتَهريبها؛ فقد قال النبيُّ -صلى الله عليه وسلم-: ((لا ينبغي لمؤمنٍ أن يذلَّ نفسه))، قالوا: وما إذلالُه لنفْسه؟ قال: ((يتعرَّض من البلاء لِما لا يُطيق))؛ رواه أحمد والترمذي وابن ماجه.



وقال أيضًا -صلى الله عليه وسلم-: ((إنَّ الله كرِه لكم ثلاثًا))، فذكر منها: ((إضاعة المال))؛ متَّفق عليه. والله أعلم".



رابط الفتوى:

http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/S...ang=A&Id=67725



4- حكم زيارة الآثار وأماكن عرْضِها كالمتاحف:

المتاحف والأماكن الأثريَّة التي تتولَّى عرْض الأشياء التي تخصُّ الأمم السَّالفة تأْخُذ حكم الآثار المعروضة، فما كان إسلاميًّا ليس مخالفًا للشَّريعة كالمجسَّمات والتَّماثيل فلا بأس، وهو من المباح؛ لأنَّ ذلك الأصل في الأشياء، إلى أن يأْتي دليل ناقل عن الإباحة.

وأمَّا أن يكون المعْروض من الآثار غير الإسلاميَّة، فهو منهيٌّ عنه مطلقًا؛ لأنَّ فيه تعظيمًا لِما لم يعظِّمْه الشَّرع، بالإضافة إلى الآثار السلبيَّة على عقيدة الولاء والبراء من هذه الأمم التي حادَّت الله -تعالى- ورسله - عليْهِم الصَّلاة والسَّلام.



5- حكم مَن وجد قطعة من الآثار:

أقول: إن كانت تلك القطعة التي عُثر عليها في أرض مباحة منزوعة الاختِصاص من المباح اقتناؤه شرعًا؛ أي: لم تكن مجسمًا لذات روح، ولا صنمًا، ولا على هيئة مُعظَّمة عند الكفَّار أو غيرهم ممَّا لا يقرُّه الشَّرع، فهي إن كانت من دفْن الجاهليَّة، فركاز فيه الخُمس فورًا، يُصْرَف مصرفَ الفيْء؛ أي: في مصالح المسلمين، وباقيه لواجِدِه، والخُمس يُصْرف مصارف الزَّكاة،
والأصل فيه: ما روى البُخاري وغيرُه عن أبي هُرَيْرة - رضِي الله عنْه -: أنَّ رسولَ الله -صلى الله عليه وسلم- قال: ((العجْماء جُبار، والبئْر جبار، والمعدن جُبار، وفي الركاز الخمس))؛ (2 - 545).



وأمَّا إن كانت على صفة محرَّمة وتقبل التَّحويل كالذهب والفضة اللَّذَين من الممكن إذابتهما، فيجب ذلك أوَّلاً ثمَّ التصرُّف فيه كما شاء واجِدُه بعد إخراجه الخُمس.



وإن كان عليه علامات المسلمين، فحكمه كاللُّقطة عند الجمهور، فيجري فيه أحكام اللقطة من التَّعريف لمدَّة حول، ثم التملُّك ملكًا مراعًى مع الضَّمان عند الإتلاف أو الاستهلاك.



وللاستزادة من الأحكام المتعلِّقة بالركاز؛ يمكن الاستعانة بالموسوعة الفقهيَّة الكويتية (23 - 98) و "الفقه الإسلامي وأدلته" (3 - 213) للأستاذ الدكتور وهبة الزحيلي.



أو كان ما وجد في أرْض مملوكة للدَّولة كما جاء في الفتوى (65866) على الرَّابط التالي:




إجْمال أخطار علم الآثار من الوجهة الإسلاميَّة:

وفي الجملة، يمكن حصْر الأخطار التي تتستَّر بعباءة ذلك العلم، ويجعل منه أعداء الإسلام مطيَّة لمحاربة الإسلام والمسلمين فيما يلي:

1- تعظيم الحضارات المشْرِكة والثقافات الكافِرة.

2- الانتِماء للحضارات الكافِرة الوثنيَّة دون الانتِماء لله ورسوله والمؤمنين.

3- التشبُّه بالكافرين في ثقافتِهم واهتماماتِهم.

4- استِحْداث الأعياد البدعيَّة التي تُعظَّم فيها الثقافات والحضارات الكفريَّة، كيوم تعامُد الشَّمس على وجه رمسيس، ويوم وفاء النِّيل، إلى غير ذلك من السِّلْسلة العفِنة من مراسم الوثنيَّة والشِّرْك في الحضارة الإنسانيَّة.

5- ربط التَّحضُّر والتقدُّم والرقيّ بالعلوم الإنسانيَّة، ممَّا يعدُّ محادَّة للشَّريعة التي جعلت التقدُّم والتحضُّر والرقي بقدر تقْوى العبد لله - عزَّ وجلَّ - ومدى ارتِباطه بشريعته علمًا وعملاً.

6- شغل أبْناء المسلمين بالماضي غير الإسلامي؛ ممَّا يترتَّب عليه الفصل عن التَّاريخ والمجد الإسلامي من ناحية، والبُعد عمَّا تفعله الدَّول الاحتِلاليَّة في بلاد المسلمين في الواقع المعاصر.

7- فتح مجال للتَّواجُد على أراضي المسلمين للتجسُّس والتَّخريب الثقافي والفِكْري، وتَهْيئة الأجْواء للغزْو والاحتِلال العسكري.



الألوكة الشرعية


 

رد مع اقتباس
قديم 04-15-2019, 06:40 AM   #3



الصورة الرمزية هيفاء السالي
هيفاء السالي متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Jul 2012
 أخر زيارة : يوم أمس (01:31 AM)
 المشاركات : 12,379 [ + ]
 التقييم :  30
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkred
مزاجي
أكتب
افتراضي



لك خالص الشكر ووافر الامتنان
على ما بذلت من جهد من اجل
هذا الصرح القائم
اسعد الله قلبك بالخير


 

رد مع اقتباس
قديم 04-15-2019, 10:49 AM   #4



الصورة الرمزية سلوان
سلوان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1390
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 06-07-2019 (11:40 PM)
 المشاركات : 335 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
مزاجي
رايق
افتراضي



اسعدني حضورك اختي العزيزة
واثلج صدري تعليقك وطيب دعاءك
اسعد الله قلبك وبلغك ما تتمني وزيادة
دمتي بود ورقي وسعادة .. اشكرك
لك تقديري واحترامي




 

رد مع اقتباس
قديم 04-21-2019, 09:42 AM   #5



الصورة الرمزية أوهام
أوهام متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1358
 تاريخ التسجيل :  Dec 2018
 أخر زيارة : 07-10-2019 (06:39 AM)
 المشاركات : 89 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Khaki
مزاجي
رايق
افتراضي



طرح رآقي وأنتقـــاء مميـــز
ومجهود رائـــع
الله يعطيكـ العافيه
لـروحكـ السعاده الدائمــه


 

رد مع اقتباس
قديم 04-24-2019, 09:17 PM   #6



الصورة الرمزية ندى العمر
ندى العمر متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 296
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 07-10-2019 (11:07 PM)
 المشاركات : 650 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
مزاجي
رايق
افتراضي



جزاآك آلله خير
وًجعلة آلله بميزآن حسنآتك
وً بآرك الله فيك على طرحك القيم
دمت بخير وًسعآآآدهـ


 

رد مع اقتباس
قديم 05-03-2019, 06:38 AM   #7



الصورة الرمزية سلوان
سلوان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1390
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 06-07-2019 (11:40 PM)
 المشاركات : 335 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
مزاجي
رايق
افتراضي



اسعدني حضوركم اخوتي الكرام
واثلجت صدري تعليقاتكم وطيب دعاءكم
اسعد الله قلوبكم وبلغكم ما تتمنوا وزيادة
دمتم بود ورقي وسعادة .. اشكركم
لكم تقديري واحترامي


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موقف الحساب يوم القيامة نسر الشام الاسلاميات 5 05-06-2019 07:14 AM
حكم الإسلام في إحياء الآثار سلوان الاسلاميات 6 05-03-2019 06:35 AM
ما هو موقف الولايات المتحدة من المصالحة؟ عاشق ولهان الأخبار والأحداث العامة والجرائد 8 10-06-2017 01:02 PM
لنقف ولنتأمل امير المشاعر السيره النبويه الشريفة 6 03-26-2016 03:40 AM
موقف ظريف النرجسية القصص و الحكايات المتنوعة 7 05-25-2013 09:57 AM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 06:42 AM

أقسام المنتدى

منتديات الترحيب والمناسبات @ ترحيب الاعضاء الجدد لنا الشرف بإنضمامكم @ التهاني والمناسبات السعيده @ المواضيع الحصريه لــ احساسي والرومنسيه @ الفعاليات والمسابقات @ منتديات الخيمة الرمضانية @ الخيمة الرمضانية @ الفعاليات والمسابقات الرمضانية @ المنتديات الاسلاميه @ الاسلاميات @ منتديات الحياة الاسرية @ الصحة وحياة الاسره @ حواء الانيقة @ الطبخ والمطبخ @ الديكور والتصاميم المنزليه المنوعه @ الحياة الزوجية @ المنتديات الأدبية والشعرية @ همس الشعر والخواطر ( المنقول ) @ همس الخواطر وبوح الاقلام ( يمنع المنقول ) @ مدونات أعضاء إحساسي والرومنسية @ القصص و الحكايات المتنوعة @ اللغات المختلفة @ المنتديات المتنوعة والمختلفة @ عالم صور في صور @ السفر والسياحة @ الفيديو واليوتيوب والمنوع @ منتديات الحواسب والهواتف التقنية @ الحواسب والشبكات والبرامج المختلفه @ الجوال وملحقاتة @ قسم الانستقرام- Instagram والواتس اب - WhatsApp @ الماسنجر وملحقاتة @ الدروس والشروحات @ الفتوشوب والجرافكس @ تصاميم الاعضاء ومواهبهم @ المنتديات الاعلامية والاعلان @ المنتديات الإدارية @ ملتقى الادارين والمشرفين @ الاداره و المواضيع الادارية @ ارشيّف الْمُنْتَدَى @ الروايات المتنوعة @ المواساه في المواقف الحزينه والمرضيه @ مجلة منتديات احساسي والرومنسية @ أخبار الفن والفنانين ومشاهير العالم @ الصور والتصوير مـن عـدسـة الأعـضـاء @ القصائد الصوتية و الأشعار المسموعة والشيلات المنوعه @ الامومة ورعاية الطفل @ السيره النبويه الشريفة @ الصوتيات الاسلامية @ الفـــلاش والسوتــش وتوابعـه @ مول منتديات إحساسي والرومنسية @ الاعلانات المتنوعة والاشهار @ قسم البلاك بيري و الجالكسي وملحقاتهم @ الأخبار والأحداث العامة والجرائد @ واحة الطفولة وروائعها @ المنتديات الرياضية والالعاب والتسلية @ كل الرياضة و الرياضين المشاهير @ أدم الوسيم @ الْسَّيَّارَات والطائرات @ الْفكَاهَة وَالْفَرْفَشَة @ الاقتراحات والشكاوي @ ScrapBooking السكرابز وملحقاته @ قسم الايفون و الايباد و ملحقاتهم @ خدمةالأعضاء وشرح خصائص المنتدى @ طلبات تغيير اسم المستخدم ( النك نيم ) @ دورات الفتوشوب الحصريه خاص للتعليم كل الاعضاء @ همس الشعر والقوافي وعذب الكلام ( يمنع المنقول ) @ صور أنمي Anime Images @ ملفات الفلاش والسويتش ماكس المفتوحة @ عروس إحساسي والرومنسية @ عريس إحساسي والرومنسية @ حدث في رمضان @ المائدة الرمضانية المتنوعه @ أرشيف مسابقات الخيمة الرمضانيه الماضيه @ البوم الصور الرمضانيه @ قسم الألعاب الإلكترونية @ الاشغال اليدويه والحرف والاعمال الفنيه @ عالم العلوم الوثائقيه @ تغريدات تويتر -Twitter ومنشورات فيس بوك -facebook @ ركن طلبات التصميم الخاص بأعضاء المنتدى @ قسم خاص لطلبات التصاميم المجانيه للزوار والغير مسجلين في المنتدى @ التفسـير وعلوم القرآن @ المنتديات العامه @ المواضيع العامة @ بوابة خاصة للوالدين( الامهات و الاباء ) @ الحوار والنقاش @ تطويرالذات والقدرات @ ذوي الاحتياجات الخاصة @ فلسطين الجرح الغائر في ضمائر العرب @ قسم التراث بين الماضي والحاضر @ قسم المواضيع المميزه في المنتدى @ قسم التصاميم والصور الاسلاميه @ قسم القصص والحكايات المصورة للاطفال @ قسم التبادل الاعلاني @ قسم المشاركه في المجله الخاصه بالمنتدى @ اليوم الوطني السعودي @ قسم طلب تفعيل العضويه او اللي مايقدر يدخل بعضويته يدخل @



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. By LjR7 Company
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009