ننتظر تسجيلك هـنـا

اداره منتديات احساسي والرومنسية .. ترحب بجميع الاعضاء ارجو ان يطيب لكم البقاء والاستمتاع بمواضيع المنتدى كل الشكر لكم كلمة الإدارة

تلوح في سماء منتديات احساسي والرومنسيه دوما نجوم براقة لايخفت بريقها ابدا نترقب إضاءتها بقلوب ولهانه ونسعد بلمعانها في سمائنا كل الاوقات لهم منا كل الشكر والتقدير كلمة الإدارة

مسابقة كروت الشحن
جرب ادخال آخر 4 ارقام من كرت الشحن فقد تفوز به إذا كانت الارقام صحيحة

عدد مرات النقر : 468
عدد  مرات الظهور : 6,757,577 
عدد مرات النقر : 352
عدد  مرات الظهور : 5,876,596

عدد مرات النقر : 156
عدد  مرات الظهور : 4,415,504 
عدد مرات النقر : 872
عدد  مرات الظهور : 13,410,439 
عدد مرات النقر : 528
عدد  مرات الظهور : 12,058,763 
عدد مرات النقر : 445
عدد  مرات الظهور : 11,433,034

عدد مرات النقر : 516
عدد  مرات الظهور : 11,432,823 
عدد مرات النقر : 491
عدد  مرات الظهور : 7,594,741 
عدد مرات النقر : 414
عدد  مرات الظهور : 7,376,516 
عدد مرات النقر : 386
عدد  مرات الظهور : 6,757,890

عدد مرات النقر : 737
عدد  مرات الظهور : 13,410,448 
عدد مرات النقر : 207
عدد  مرات الظهور : 12,058,763

عدد مرات النقر : 224
عدد  مرات الظهور : 6,757,5219 
عدد مرات النقر : 130
عدد  مرات الظهور : 4,415,6293

عدد مرات النقر : 237
عدد  مرات الظهور : 6,757,8847 
عدد مرات النقر : 229
عدد  مرات الظهور : 5,876,5841 
عدد مرات النقر : 135
عدد  مرات الظهور : 4,415,6432 
عدد مرات النقر : 119
عدد  مرات الظهور : 4,415,5074

عدد مرات النقر : 140
عدد  مرات الظهور : 4,334,9136 
عدد مرات النقر : 107
عدد  مرات الظهور : 4,334,8957

العودة   منتديات إحساسي و الرومنسية > المنتديات الاسلاميه > الاسلاميات

الاسلاميات وقفة مع النفس الحائره هذه البوابة خاصة بكل مايتعلق بالثقافة الاسلامية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 04-19-2018, 03:30 AM

نسر الشام متواجد حالياً
Syria     Male
لوني المفضل Navy
 رقم العضوية : 897
 تاريخ التسجيل : Apr 2017
 فترة الأقامة : 407 يوم
 أخر زيارة : اليوم (02:08 AM)
 المشاركات : 2,406 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : نسر الشام is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي
رايق
افتراضي أسباب اختيار الرَّجل للقوامة




أسباب اختيار الرَّجل للقوامة


الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا, مَنْ يهده الله فلا مضل له, ومَنْ يُضلل فلا هادي له, وأشهد أن لا إله إلاَّ الله وأشهد أنَّ محمداً عبده ورسوله؛ أما بعد:

إنَّ ممَّا لا يُنازع فيه عاقل أنَّ الأُسرة تجمُّعٌ يَجْمَعُ بين الجنسين، ومن مقتضى أمور الحياة أنَّ كلَّ تجمُّعٍ لا بدَّ له من قائدٍ ورئيس من بين أفراده؛ ليتولَّى مهامَّ إصدار القرارات والإشراف على تنفيذها، ومهما تكن درجة الشُّورى والدِّيمقراطية في التَّجمُّع، فلا غِنى له في النِّهاية عن القائد والرَّئيس، الذي يوازن بين المشورات والآراء المعروضة عليه؛ ليصدر من بينها قرارَه التَّنفيذي، فليست الشُّورى والدِّيمقراطية في أعلى صور تحقُّقهما بمغنيةٍ عن منصب (الرَّئيس والقائد).

وحيث كان الأمر كذلك، فإنَّه فيما يتَّصل بالأسرة كتجمُّع، فلا بدَّ أنَّها محتاجة لقيادة؛ إمَّا أن تكون من الرِّجال وإمَّا أن تكون من النِّساء، والله تعالى يخبرنا أنَّ جنس الرَّجل هو المهيَّأ للقيادة بما أودع الله فيه من صفاتٍ، وبما أوجب عليه من النَّفقات الماليَّة تجاه أُسرته.
والحكمة من جَعْل القوامة للرِّجال دون النِّساء؛ تظهر جليّاً في قوله تعالى: ﴿ الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُوا مِنْ أَمْوَالِهِمْ ﴾ [النساء: 34]، فهذه الآية الكريمة فيها البيان الفَصْل على أنَّ قوامة الرَّجل على المرأة كانت بسبب الجانب الفطريِّ الذي فَطَر الله الرِّجال عليه؛ من كمالِ العقل، وحُسْنِ التَّدبير، والقوَّة البدنيَّة والنَّفسية، ومن جهةٍ أُخرى بسبب المسؤوليَّة التي يتحمَّلها الرَّجل من النَّفقة على المرأة، والقيام على شؤونها وبيتها، بالحفظ والرِّعاية.


فالآية الكريمة تُشير إلى سببين رئيسين لاختيار الرَّجل للقوامة، وهما:
السَّبب الأوَّل: التَّفضيل ﴿ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ ﴾ :وإذا كانت خِلْقَة الرِّجال تختلف عن خِلْقَة النِّساء في الجملة، فتميَّز الرَّجل على المرأة - خِلْقةً - في صفات العقل والقوَّة والشِّدَّة، وهذه الصِّفات تؤهِّله للقوامة، ففي الوقت نفسه تميَّزت المرأة على الرَّجل في صفات الرِّقَّة واللِّين، والتي تتناسب مع أُنوثتها، وكذلك تميَّزت المرأة بالعطف الذي يحتاج إليه الأبناء: أجنَّة، ورضَّعاً، ومحضونين. فالأسرة تبدأ برجل وامرأة، فكان لا بدَّ أن تتوفَّر في هذين الشَّريكين عوامل النَّجاح لهذه الشَّراكة المقدَّسة، ذات الميثاق الغليظ، فميَّز الله تعالى الرَّجل بما يؤهِّله للقوامة ليكون قائداً، وكاسباً للرِّزق، وحامياً للأسرة، وميَّز الله تعالى المرأة بأُمورٍ جعلتها أهلاً للحمل والرَّضاعة والحضانة، وأعرف بالتَّربية، وأقدر عليها وأصبر.


المراد بالأفضليَّة في الآية:
لا يظهر من الآية الكريمة أنَّ المراد بالأفضليَّة تفضيل ذات الرَّجل على ذات المرأة، أو التَّفضيل المطلق للرِّجال على النِّساء؛ لأنَّ الآية نفسَها لم تُفصح ما فَضَّل الله به الرِّجال على النِّساء، ولأنَّ ذلك أيضاً يتعارض مع قوله تعالى: ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ ﴾ [الحجرات: 13]. وهذا المبدأ هو غاية العدل الذي أمر الله تعالى به، في قوله: ﴿ إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ ﴾[النحل: 90]؛ إذ ليس من العدل في شيءٍ أن يتفاضل إنسانٌ على إنسانٍ بأمرٍ ليس لهما به كسب أو عمل، فالنَّاس إنَّما تتفاضل بما تُقدِّم.


فالأفضلية هنا من باب توزيع الأدوار، كلٌّ بما يتناسب مع مؤهِّلاته وإمكاناته، لا من باب التَّفاضل الذَّاتي، وقد زَوَّدَ الله تعالى المرأةَ بالرِّقَّة والعطف، وسرعة الانفعال والاستجابة العاجلة لمطالب الطُّفولة؛ لأنَّ الضَّرورات الإنسانيَّة العميقة كلَّها - حتى في الفرد الواحد - لم تُترك لأرجحية الوعي، والتَّفكير، وبطئه؛ بل جُعِلت الاستجابة لها غير إراديَّة؛ ليسهل تلبيتها فوراً، وفيما يُشبه أن يكون قَسْراً، ولكنه قَسْرٌ داخليٌّ غيرُ مفروضٍ من الخارج، ولذيذٌ ومُستحبٌّ في معظم الأحيان كذلك؛ لتكون الاستجابة سريعةً من جهةٍ، ومريحةً من جهةٍ أُخرى. وزوَّد الرَّجلَ بالخشونة والصَّلابة وبطْءِ الانفعال والاستجابة، واستخدام الوعي والتَّفكير قبل الحركة والاستجابة؛ لأنَّ وظائفه كلَّها من الصَّيد إلى الجهاد تحتاج إلى قَدْرٍ من التَّروِّي قبل الإقدام، وإعمالِ الفكر قبل الخَطْو. وهذه الخصائص تجعله أقدر على القوامة وأفضل في مجالها، فهذا هو صُنْعُ اللهِ جلَّ في عُلاه، قد أتقن كلَّ شيءٍ فقدَّره تقديراً.

وعلى هذا، فلا الرَّجل - بما تميَّز به - أفضل من المرأة مطلقاً، ولا المرأة - بما تميَّزت به - أفضل من الرَّجل مطلقاً، بل كلُّ جنسٍ منهما أفضل من الجنس الآخر بما تميَّز به، وفي الدَّور الذي يتناسب معه. فجنس الرَّجل أفضل من جنس المرأة في الإدارة، والكسب، وحماية الأسرة. وجنس المرأة أفضل من جنس الرَّجل في القيام على شؤون الأطفال ورعايتهم.

كما يُفهم من الآية أيضاً أنَّ التَّميُّزَ إنَّما هو للجنس على الجنس؛ لا لجميع أفراد الرِّجال على جميع أفراد النِّساء، فإنَّ من النِّساء نساءً يتميَّزن على أزواجهنَّ في العلم والعمل، وربَّما في قوَّة البدن، والقدرة على الكسب، ولكن ليس هذا هو الأصل، إنَّما هو خروج عن القاعدة التي يتميَّز بها الجنسان؛ كلٌّ فيما خُلِقَ له وفُطِرَ عليه.
السَّبب الثَّاني: الإنفاق: ﴿ وَبِمَا أَنفَقُوا مِنْ أَمْوَالِهِمْ ﴾:

«أي: من المهور والنَّفقات والكُلَف التي أوجبها الله عليهم لهنَّ في كتابه، وسنّة نبيِّه صلّى الله عليه وسلّم»، وهذا السَّبب سبب كسبي، «فإنَّ المهور تعويضٌ للنِّساء، ومكافأة على دخولهنَّ بعقد الزَّوجية تحت رياسة الرِّجال، فالشَّريعة كرَّمت المرأة؛ إذْ فرضتْ لها مكافأةً عن أمرٍ تقتضيه الفطرة ونظام المعيشة، وهو أن يكون زوجُها قيِّماً عليها، فجُعِلَ هذا الأمر من قبيل الأُمور العُرْفيَّة التي يتواضع النَّاس عليها بالعقود لأجل المصلحة، كأنَّ المرأة تنازلت باختيارها عن المساواة التَّامَّة، وسمحت له بأن يكون للرَّجل عليها درجةٌ واحدة، وهي درجة القوامة والرِّياسة، ورضيت بِعِوَضٍ ماليٍّ عنها».

فهذا هو السَّبب الآخر الذي أكسب الرَّجل خاصِّيَّة القوامة؛ «لكونه قائماً على زوجته من جهة الإنفاق والتَّدبير والحفظ والصِّيانة، ولا ترد هنا فرضيَّة إنفاق الزَّوجة على زوجها، ممَّا يجعلها هي صاحبة القوامة؛ إذ إنَّ ذلك مخالف للأصل الذي جعله الشَّارع، فالأصل أنَّ الإنفاق يكون على الرَّجل، فهو الذي يقوم بالمهر والنَّفقة والسَّكن لزوجته. وأمَّا ما شذَّ عن ذلك، فهو مخالف للأصل؛ إضافةً إلى أنَّ الإنفاق سبب من أسباب القوامة، ممَّا يستدعي مراعاةَ الأسبابِ الأُخرى».

فقوامة الرَّجل مُستحقَّة بتفضيل الله له، ثم بما فرض عليه من واجب الإنفاق، وليس مرجعها إلى مجرَّد الإنفاق، وإلاَّ لانتفى الفضل إذا ملكت المرأة مالاً يُغنيها عن نفقة الرَّجل، أو يمكِّنها من الإنفاق عليه، وقد حدث مثل ذلك لزينبَ امرأةِ عبد الله بن مسعود - رضي الله عنه، فقد كانت ذاتَ مال، وكانت تُنفق عليه وعلى ولده، فلم تَسْلُب منه حقَّ القوامة.

وذكر ابنُ العربيِّ - رحمه الله - ثلاثةَ أُمورٍ توجب قوامة الرَّجل على المرأة:
الأوَّل: كمال العقل والتَّمييز.
الثَّاني: كمال الدِّين والطَّاعة، والجهاد، والأمر بالمعروف والنَّهي عن المنكر على العموم، وغير ذلك.
الثَّالث: بذله المال من الصَّداق والنَّفقة.

ومن جهةٍ أُخرى، فإنَّ الرَّجل تميَّز على المرأة من حيث القدرة على الكسب طوال أَيَّام السَّنة، حيث لا يعتريه ما يعتري المرأة من الحيض والنِّفاس، والآثار المترتِّبة على ذلك؛ من تغيُّرِ المزاج، وضعفِ الذَّكاء، وضعفٍ نفسيِّ عند بلوغ سِنِّ اليأس من الحيض، وهو اضطِّراب يختلف شِدَّةً وضعفاً من امرأة إلى أُخرى؛ نتيجةَ ما يحدث في جسم المرأة من اختلالٍ في إفراز الهرمونات، ناهيك عن المعاناة في رعاية الأطفال وحضانتهم وتربيتهم، وفي انصراف المرأة إلى العمل إضاعةٌ لما هو أهمُّ، وهو رعاية الأطفال وتربيتهم، وله في الوقت ذاته تأثير على ما تتميَّز به المرأة من الأُنوثة المقصودة فيها.
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام الأتمان على مَنْ لا نبي بعده:

السَّبب الثَّالث: مراعاة الفطرة:
فالإسلام دين الفطرة، وهذه الفطرة هي التي تَغرس في المرأة - منذ نعومة أظفارها - الشُّعورَ في حاجتها إلى رجلٍ بجانبها تقوى به، وتواجه معه الحياة، وتشعر معه بالقوَّة والأمن والاستقرار؛ لذا فإنَّ المرأة نفسَها تَوَّاقة إلى قيام هذه القوامة على أصلها الفطري في الأُسرة، وتشعر بالحرمان والنَّقص وقلَّة السَّعادة عندما تعيش مع رجلٍ لا يزاول مهامَّ القوامة، وتنقصه صفاتُها اللاَّزمة؛ فيَكِل إليها هذه القوامة.

وقد أشار إلى ذلك أحد علماء النَّفس الغربيين أنفسِهم، وهو (د. أوجست فوريل)، فقال تحت عنوان (سيادة المرأة): «يُؤثِّر شعورُ المرأة بأنَّها في حاجة إلى حماية زوجها على العواطف المُشِعَّة من الحبِّ فيها تأثيراً كبيراً، ولا يمكن للمرأة أن تعرف السَّعادة إلاَّ إذا شعرت باحترام زوجها، وإلاَّ إذا عاملته بشيءٍ من التَّمجيد والإكرام، ويجب أيضاً أن ترى فيه مَثَلَها الأعلى في ناحيةٍ من النَّواحي؛ إمَّا في القوَّة البدنيَّة، أو في الشَّجاعة، أو في التَّضحية وإنكار الذَّات، أو في التَّفوُّق الذِّهني، أو في أيِّ صفةٍ طيِّبة أخرى، وإلاَّ فإنَّه سُرْعانَ ما يسقطُ تحت حُكْمِهَا وسيطرتها، أو يفصلُ بينهما شعورٌ من النُّفور والبرود وعدم الاكتراث...
ولا يُمكن أن تؤدِّيَ سيادة المرأة إلى السَّعادة المنزليَّة؛ لأنَّ في ذلك مخالفةً للحالة الطَّبيعية التي تقضي بأن يسود الرَّجُلُ المرأةَ بعقله وذكائه وإرادته؛ لتسودَه هي بقلبها وعاطفتها» وكأنَّه بذلك يُشير إلى الدَّور التَّكاملي لكلٍّ من الرَّجل والمرأة داخل الأسرة الواحدة، حيث يقوم كلٌّ منهما بالدَّور المناسب لطبيعته وفطرته التي فُطِر عليها.



Hsfhf hojdhv hgv~Q[g ggr,hlm





رد مع اقتباس
قديم 04-20-2018, 12:44 AM   #2

الصورة الرمزية همس المشاعر
همس المشاعر متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  Jul 2012
 أخر زيارة : يوم أمس (04:40 AM)
 المشاركات : 7,044 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
بعض الحكي .... بلسم

وبعض البشر ...... إدماااااان ...!!


و ماآ زلت اجھل كيف ؛ جعلتني ادمن بکٍ
لوني المفضل : Darkmagenta
مزاجي
مزاج قمة الذوق
افتراضي





لا عدمنا التميز و روعة الاختيار
دمت لنا ودام تالقك الدائم
الله يعطيكم العافيه



 

رد مع اقتباس
قديم 04-20-2018, 01:33 PM   #3



الصورة الرمزية نور قلبي
نور قلبي متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 783
 تاريخ التسجيل :  Dec 2016
 أخر زيارة : 05-19-2018 (11:18 AM)
 المشاركات : 660 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkred
مزاجي
اتصفح
افتراضي




اختيار رائع منك
شكرا على مجهودك الرائع
تسلم ايدينك وفكرك
دمت بخير



 

رد مع اقتباس
قديم 04-21-2018, 11:39 PM   #4



الصورة الرمزية شيخه الدواسر
شيخه الدواسر متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Jul 2012
 أخر زيارة : اليوم (09:10 AM)
 المشاركات : 3,756 [ + ]
 التقييم :  37
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Magenta
مزاجي
الطش مواضيع
افتراضي



كل الشكر لك
على روعة مواضيعك
والاختيار الجميل
يعطيك العافيه


 

رد مع اقتباس
قديم 04-23-2018, 05:35 AM   #5



الصورة الرمزية روعة الافق
روعة الافق متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 186
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 أخر زيارة : اليوم (06:46 AM)
 المشاركات : 1,396 [ + ]
 التقييم :  20
لوني المفضل : Cadetblue
مزاجي
رايق
افتراضي




شكراً لك
على موضوعك الجميل
بإنتظار الجديد القادم منك
دمتم بخير وسعاده


 

رد مع اقتباس
قديم 05-16-2018, 01:38 PM   #6



الصورة الرمزية اريام
اريام متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 508
 تاريخ التسجيل :  Jul 2014
 أخر زيارة : يوم أمس (01:37 PM)
 المشاركات : 176 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
مزاجي
رايق
افتراضي



جزاك الله الف خير


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اختيار نيللى مقدسى وجه إعلانى لإحدى شركات مستحضرات التجميل العالمية هيفاء السالي أخبار الفن والفنانين ومشاهير العالم 6 03-07-2018 06:01 PM
افضل اختيار لسماعات الراس اللاسلكية .. بالصور هيفاء السالي الحواسب والشبكات والبرامج المختلفه 5 10-25-2017 04:00 AM
كيفية اختيار المعينات السمعية عاشق ولهان ذوي الاحتياجات الخاصة 5 10-06-2017 03:32 AM
كيفية اختيار المعينات السمعية هيفاء السالي ذوي الاحتياجات الخاصة 6 09-11-2017 06:34 PM
"مشاط": اختيار الملك سلمان شخصية العام يؤكد دوره العظيم في خدمة الإسلام نسر الشام الأخبار والأحداث العامة والجرائد 3 06-07-2017 06:42 AM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 01:49 PM

أقسام المنتدى

منتديات الترحيب والمناسبات @ ترحيب الاعضاء الجدد لنا الشرف بإنضمامكم @ التهاني والمناسبات السعيده @ المواضيع الحصريه لــ احساسي والرومنسيه @ الفعاليات والمسابقات @ منتديات الخيمة الرمضانية @ الخيمة الرمضانية @ الفعاليات والمسابقات الرمضانية @ المنتديات الاسلاميه @ الاسلاميات @ منتديات الحياة الاسرية @ الصحة وحياة الاسره @ حواء الانيقة @ الطبخ والمطبخ @ الديكور والتصاميم المنزليه المنوعه @ الحياة الزوجية @ المنتديات الأدبية والشعرية @ همس الشعر والخواطر ( المنقول ) @ همس الخواطر وبوح الاقلام ( يمنع المنقول ) @ مدونات أعضاء إحساسي والرومنسية @ القصص و الحكايات المتنوعة @ اللغات المختلفة @ المنتديات المتنوعة والمختلفة @ عالم صور في صور @ السفر والسياحة @ الفيديو واليوتيوب والمنوع @ منتديات الحواسب والهواتف التقنية @ الحواسب والشبكات والبرامج المختلفه @ الجوال وملحقاتة @ قسم الانستقرام- Instagram والواتس اب - WhatsApp @ الماسنجر وملحقاتة @ الدروس والشروحات @ الفتوشوب والجرافكس @ تصاميم الاعضاء ومواهبهم @ المنتديات الاعلامية والاعلان @ المنتديات الإدارية @ ملتقى الادارين والمشرفين @ الاداره و المواضيع الادارية @ ارشيّف الْمُنْتَدَى @ الروايات المتنوعة @ المواساه في المواقف الحزينه والمرضيه @ مجلة منتديات احساسي والرومنسية @ أخبار الفن والفنانين ومشاهير العالم @ الصور والتصوير مـن عـدسـة الأعـضـاء @ القصائد الصوتية و الأشعار المسموعة والشيلات المنوعه @ الامومة ورعاية الطفل @ السيره النبويه الشريفة @ الصوتيات الاسلامية @ الفـــلاش والسوتــش وتوابعـه @ مول منتديات إحساسي والرومنسية @ الاعلانات المتنوعة والاشهار @ قسم البلاك بيري و الجالكسي وملحقاتهم @ الأخبار والأحداث العامة والجرائد @ واحة الطفولة وروائعها @ المنتديات الرياضية والالعاب والتسلية @ كل الرياضة و الرياضين المشاهير @ أدم الوسيم @ الْسَّيَّارَات والطائرات @ الْفكَاهَة وَالْفَرْفَشَة @ الاقتراحات والشكاوي @ ScrapBooking السكرابز وملحقاته @ قسم الايفون و الايباد و ملحقاتهم @ خدمةالأعضاء وشرح خصائص المنتدى @ طلبات تغيير اسم المستخدم ( النك نيم ) @ دورات الفتوشوب لجميع الاعضاء @ همس الشعر والقوافي وعذب الكلام ( يمنع المنقول ) @ صور أنمي Anime Images @ ملفات الفلاش والسويتش ماكس المفتوحة @ عروس إحساسي والرومنسية @ عريس إحساسي والرومنسية @ حدث في رمضان @ المائدة الرمضانية المتنوعه @ أرشيف مسابقات الخيمة الرمضانيه الماضيه @ البوم الصور الرمضانيه @ قسم الألعاب الإلكترونية @ الاشغال اليدويه والحرف والاعمال الفنيه @ عالم العلوم الوثائقيه @ تغريدات تويتر -Twitter ومنشورات فيس بوك -facebook @ ركن طلبات التصميم الخاص بأعضاء المنتدى @ قسم خاص لطلبات التصاميم المجانيه للزوار والغير مسجلين في المنتدى @ التفسـير وعلوم القرآن @ المنتديات العامه @ المواضيع العامة @ بوابة خاصة للوالدين( الامهات و الاباء ) @ الحوار والنقاش @ تطويرالذات والقدرات @ ذوي الاحتياجات الخاصة @ فلسطين الجرح الغائر في ضمائر العرب @ قسم التراث بين الماضي والحاضر @ قسم المواضيع المميزه في المنتدى @ قسم التصاميم والصور الاسلاميه @ قسم القصص والحكايات المصورة للاطفال @ قسم التبادل الاعلاني @ قسم مشاكل الاعضاء فقط لطلب تفعيل العضويه او اللي مايقدر يدخل بعضويته يدخل @ قسم المشاركه في المجله الخاصه بالمنتدى @



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. By LjR7 Company
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education